الأوضاع الكارثية تخرج طلبة وجدة عن صمتهم ويتجهون بتظاهرة حاشدة نحو ولاية الجهة الشرقية


خرج طلبة جامعة محمد الاول -وجدة بمعية مناضلي هياكل الإتحاد الوطني لطلبة في تظاهرة احتجاجية وذلك صبيحة يوم الثلاثاء 31 أكتوبر 2017 ،كانت نواتها الأولى من داخل كلية الأداب بعد مقاطعة الحصص الدراسية توجهت نحو كلية الحقوق ومرورا بكلية العلوم حيث كانت أشكال تعبيرية أمام رئاسة الجامعة.




 واستمرت الجماهير الطلابية في أشكالها النضالية ، مرت بملتقى الطرق صوب ولاية الجهة الشرقية حيث توجت هذه الأشكال بوقفة أمام هذه الأخيرة ، وتم إيصال صوت الطلاب الرافض لكل أنواع التهميش والإقصاء والمطالبة بالاستجابة الفورية للملف المطلبي الذي يتضمن كل المشاكل التي تعاني منها جماهير الإطار.




وختمت التظاهرة بكلمة لمكتب الفرع الذي أكد على الإستمرار في الأشكال النضالية إلى حين تحقيق كافة المطالب العادلة والمشروعة.