recent
الجديد

الأشياء التي تستطيع أن تعملها في كليتك لترفع من قيمة سنوات الدراسة في الجامعة

 



الأشياء التي تستطيع أن تعملها في كليتك لترفع من قيمة سنوات الدراسة في الجامعة:

1- واظب على حضور كل المحاضرات.

قد يكون هذا من أصعب الأشياء التي ينبغي الالتزام بها أثناء الجامعة، إذ إنّ أغلب الطلّاب الجامعيّين، ولا سيّما الجدد منهم، لا يحبّون الاستيقاظ من فراشهم باكرًا والالتحاق بمحاضراتهم، غير أنّك إذا أردت أن تنتقل إلى مرحلة أعلى فإنّه يجب أن تضع الأمور الآتية في عقلك:

- أنت تدفع المال من أجل هذه المحاضرات: يجب أن تبقى متذكّرًا أنّك تدفع المال لقاء حصولك على معلومات هذه المحاضرات، وهذا سوف يغيّر اتّجاه عقلك تمامًا ويجعلك أكثر وعيًا وإدراكًا لمصلحتك.

- إنّ التطوّر الأكاديميّ مهم للغاية: ضع في عقلك أنّ ارتقاءك في دروسك سوف يجلب لك الخير الوفير، ليس فقط من حيث تحصيل درجات أو معدّلات أعلى ولكن من حيث تحسين نظرة أعضاء الهيئة التدريسيّة ومدرّسي المواد إليك.

- الانطباعات الذهنيّة هي كلّ شيء: إنّه لشيء غاية في الروعة أن تؤثّر في ذهن مدرّسك وتطبع فيه صورة جيّدة لك، حينئذ سيكتب لك رسائل توصية وربّما يفيدك في دراستك أو في تأدية البحوث ممّا يعزّز من بناء خبراتك.

2- طوّر شبكة علاقاتك.

تعد الجامعة مكانا ملائمًا لإقامة شبكة علاقات مع الطلّاب والمدرسيّن. ويمكنك أن تكوّن لك شبكة جيّدة باتّصالك بمجموعة حسنة السيرة من الطلاب الذين ينتمون إلى صفّك، أو ممّن هم معك في النادي، هذا فضلًا عن المدرّسين الذي يستطيعون أن يوجّهوك الاتّجاه الصحيح. إذا فعلت ذلك فإنّك سوف تُدهَش بعدد الأبواب التي ستفتح لك عن الطريق الناس الذين تعرفهم.

كما أنّ لديك أيضًا فرصة ثمينة أخرى لتكوين شبكة علاقات وذلك من خلال حضورك للمؤتمرات والندوات التي تقيمها الجامعة، إذ يمكنك أن تنتهز فرصة هذه المؤتمرات للتعرّف على أناس جدد قد ينفعوك في المستقبل.

3- استفد من فترات التدريب.

تقدّم لك الفترات التدريبيّة خبرات العمل الحقيقيّة بالإضافة إلى كونها فرصة لتشكيل العلاقات، إذ يمكنك أن تبذل قصارى جهدك في العمل وسيلفت هذا انتباه الناس الذين تلتقي بهم وربّما ساعدوك بعد ذلك، أو ربّما تحوّلت فترات التدريب تلك إلى عمل مستقبليّ دائم. لذا كن مصدرًا للذِكْر الإيجابيّ وزوّد نفسك بالاتّصالات والعلاقات المهمّة التي غالبًا ما تختصر الطريق بالنسبة إليك.

4
- اكتشف مجالات مختلفة للدراسة.

غالبا ما يدخل الطلاب الجدد الجامعة بحماس وتصميم على تركيز كلّ طاقتهم على مجال معيّن، ولكنّهم قد لا يكونوا متأكّدين تمامًا من أنّهم يحبّون ذلك أو لا يحبّونه. بإمكانك أن تكتشف مجالات أخرى للدراسة تجد نفسك فيها وتكون جزءًا يُضاف إلى خبراتك الجامعيّة، إذ ثمّة العديد من الأسباب التي تجعلك تلتحق بالجامعة غير الحصول على عمل.

5- الدراسة في الخارج.

يمكنك أن تنتهز الفرصة من أجل الدراسة في الخارج، إذ إنّ العديد من الجامعات لديها علاقات خاصّة مع المدارس والجامعات في البلدان الأخرى ممّا قد يسمح لك بالحصول على منحة للدراسة في الخارج.

6- جِدْ المستشار المخلص.

إنّ واحدًا من أكثر الأشياء ذات القيمة التي يمكن أن تفعلها خلال دراستك الجامعيّة هي أن تجد الناصح المخلص لك، إذ إنّ بإمكانه أن يزوّدك بالمساعدة والتوجيه، أو يوفّر لك العمل أو دخول الكليّة، لذا يجب أن تجد المستشار الذي تستشيره ويكون لديه تجارب ومعرفة واسعة في المجال الذي تهتمّ فيه.


وأخيرًا هذه بعض الأشياء التي يمكن أن تفعلها قبل أن تتخرّج في الجامعة لأنّها تفيدك على المستوى العمليّ إذا التحقت بعمل ما، كما ستفيدك على المستوى الدراسيّ إذا قرّرت أن تلتحق بالدراسات العليا، ولا سيّما الدراسات في الخارج.
google-playkhamsatmostaqltradent